الجمعة، ذو القعدة 19، 1425

الحركات الدينية واليوتوبيات الايديولوجية - 1 - محمد الشرقاوي

من بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية ظهر واضحاً ان الدين قد فقد قوته وتاثيرة فى السياسة .. وكان نفوذه الذى كان قوياً بالماضى أخذ يضيق ويتقلص بحيث لم يعد يبدوا كما كان قديماً ملهماً لتنظيم المجتمع
الا بصورة غير مباشرة ولا يظهر الا كعبير متبقى من الماضى ..وقد عاصر قصور الدين وضيق نفوذه نهضة كبرى غذتها انتصارات التقنية "الحداثة" ولذلك وفى السبعينات بدات العديد من المؤسسات الكنسية تجاهد أحتواء ما كانت تعتبره "بعد الرعية ونفورهم من الكهنه" وانجذابها الى "العلمانية" وأجتهدت فى توفيق اوضاعها مع قيم المجتمع الحديثة وبحثت عن هذه القيم وأظهرت تقاربها .. ويعرف هذا باسم " الاجورنامنتو " او مماشاة العصر التى افضت اليها هذه المحاولات ..ومن هنا ظهرت اولى المحاولات الى الحاق الكنيسة بالعصر ... وظهرت أيضاً كذلك فى العالم الاسلامى وطرح موضوع "تحديث الاسلام " .وفى عام 1975 بدأ يتكون من جديد خطاب دينى لا يهدف الى التكيف مع القيم الدنيوية .. وانما الى اعطاء تنظيم المجتمع قدسية ..تماماً كما كان قبل ذلك فى القرون السابقة .فى القرن الثالث عشر ظهرت ثلاث حركات كبرى .." الديمقراطية " الاشتراكية " القومية " ولابد لنا عند محاولتنا فهم الديمقراطية والاشتراكية والقومية ان نفهم العلاقات فيما بينهم اولاً ..فالاشتراكية فى أصلها أحد فروع الديمقراطية وهناك دراسات مختلفه ومتعددة تبحث فى العلاقة بينهما .. وهناك دراسات تناقش الاشتراكية الماركسية ومسألة القومية .. ولكننى لن أحاول اليوم ان أناقش فكرة الديمقراطية أو الاشتراكية او القومية ...!!والعلاقات فيما بينهم ولكن سأحاول النظر الى اليوتوبيات الايديولوجية العلمانية الكبرى .. القومية والليبرالية والشيوعية وهل أضحت الحركات الدينية التى نشهدها منذ اكثر من 20 عاماً بديلاً عن هذه اليوتوبيات ...وهل الحركات والنزعات الدينية بحق هى حركات احتجاجية على وضع الانسان فى العالم ..؟نعلم جميعاً أن العلمانية اعتبرت الدين بمثابة لحظة عفا عليها الزمن ونعلم ايضاً ان اصحاب الخطاب الدينى يضعون العلمانية وقيامها وانجازاتها موضع تساؤل وشك ..بل موضع اتهام ومقاضاه فى ذات الوقت ويحملونها كذلك مسؤولية الحروب والكوارث والظلم وما الى غير ذلك ..ويفسرون رأيهم تماماً كما أوضحها ماركس عندما تناول المثاليون .. فى قولهم ان كل ما يحدث هو نتيجة البعد عن الله وطريقة القويم ..ملحوظة لابد منها :الحركات الدينية المقصودة هنا هى "الحركات الاسلاموية - المسيحية - اليهودية" وذلك حتى لا يجد بعض هواة الصيد فى الماء العكر ذريعه للهجوم ...وسنتناول فى الجزء الثانى من هذا الموضوع .. السيف والقرآن والحركات الاسلامية كبداية .______________m_sharkawy_8@hotmail.com