السبت، ذو القعدة 20، 1425

صوت الشعب في ثوبها الجديد

مظاهرات مظاهرات مظاهرات

جانب من مظاهرة الاحتجاج على اتفاقية الكويز

تشرفت بالمشاركة في المسيرة الاوروبية المصرية للتضامن مع الشعب الفلسطيني والتي قامت من جميع محافظات مصر محملة بكميات كبيرة من الغذاء والمعونات للشعب الفلسطيني متوجهة الى رفح وقد شاركت تقريبا كل الاتجاهات السياسية المصرية في المسيرة الاسلامية واليسارية والحركات المختلفة بالاضافة الى مشاركات اوروبية من فرنسا وانجلترا واليونان واسبانيا والجزائر ومحطات اخبارية كالجزيرة والنيل للاخبار واذاعات اوروبية واحزاب وجماعات سياسية اوروبية كحزب العمال الاشتراكي البريطاني وحركة نساء يرتدين السواد واحدى عضوات البرلمان الاوروبي وعدد من الصحفيين ورجال السياسة في مصر.


جانب من المصادمات بين الامن ومسيرة رفح عند مدخل شمال سيناء

وقد تم ايقاف المسيرة عدة مرات على الطريق بحجة التفتيش على رخص القيادة وما شابه ذلك حتى عبرنا قناة السويس من فوق كوبري مبارك والتقينا مع المقطورات والاوتوبيسات القادمة من المحافظات الاخرى في مدينة القنطرة شرق ثم اكملنا المسيرة حتى منطقة بالوظة حيث تم ايقاف الاوتوبيسات بحجة انهم ينتظرون الموافقة على عبورنا ولكن انتظارنا طال فنزلنا من الاوتوبيسات وجرت مفاوضات طويلة مع الامن واحتجاجات وانتهت جميعها برفض عبورنا ولو حتى رمزيا سيرا على الاقدام وتصدى لنا جنود الامن المركزي بان اقاموا حائطا بشريا فقررنا وضع الاجانب في المقدمة ومحاولة زحزحة الحائط البشري لان الجنود لا يستطيعون الاعتداء على الاجانب ولكن ما ان وصل المصريون الى الخطوط الامامية حتى انتهز الامن الفرصة لاستفزازهم بالضرب والسب حتى يفقد المصريون اعصابهم ويلجئون للعنف حيث فوجئت باحد الضباط يقول: اللي ها يمد ايده على عسكري ها اط** مي**** أ*ه ... ثم افاجا بقدوم عساكر من فوق الحائط ليضربونا ونالني انا شخصيا بعض الضربات ثم اتى ضابط برتبة ملازم اول فسبني وسب امي وحاول ضربي باحد العصي المطاطية على راسي ولكني تفاديت الضربة ... وقد حدثت بعض الاصابات الخفيفة لاجانب ومصريين وحالات اغماء للفتيات ... ولكن الحمد لله لم يتحول الموقف الى احداث عنف برغم ان البعض قد ثار لكرامته بسبب الضرب والاهانة واستفزاز الامن


جانب من مظاهرة كفاية

وفي نفس الاسبوع جرت مظاهرة من اجل التغيير امام دار القضاء العالي ثم مظاهرة أخرى امام نقابة الصحفيين للاعتراض على اتفاقية الكويز ... حقا لقد كان اسبوع مظاهرات ...

وائل عباس

***************

يدعوكم مركز الدراسات الاشتراكية لحضور ندوته

من يضطهد الأقباط ولماذا؟

يتحدث فيها
أ/ سمير مرقس (الباحث في قضايا المواطنة)
أ/ أمين اسكندر (قيادي من حركة الكرامة الناصرية)
أ/ سامح نجيب (مركز الدراسات الاشتراكية)


في تمام الساعة السابعة يوم الأحد 9 يناير بمقر المركز 7 ش مراد بالجيزة

**************

المجموعة المصرية لمناهضة العولمة (أجيج)

تدعو المجموعة المصرية لمناهضة العولمة (أجيج) كل النشطاء والصحفيين إلى المشاركة في المؤتمر الصحفي الذي تنظمه لجنة التضامن مع عمال الاسبستوس أورا مصر فقضية عمال أورا مصر هي قضية عمال مصر كلهم في مواجهة سياسات التجويع والتشريد وقضية الاسبستوس هي قضية الشعب المصري فمن حق كل مواطن أن يعيش في بيئة نظيفة وغير ضارة للصحة

دعوةإلى كل المدافعين عن الكادحين إلى كل من يناضلون ضد الظلم والاستغلال إلى كل المدافعين عن الطبقة العاملة صانعة المستقبل تدعوكم اللجنة التنسيقية للحقوق والحريات النقابية للمشاركة في المؤتمر الصحفي الذي تنظمه لجنة التضامن مع عمال الاسبستوس أورا مصر الذين تم فصلهم من عملهم، وذلك يوم الثلاثاء 4/1/2005 في تمام الساعة الواحدة ظهرا في نقابة الصحفيين .

مشاركتكم بالحضور هي أقل ما يمكن تقديمه لعمال فقدوا صحتهم وأصبحت حياتهم مهددة، ومازالوا يناضلون. عمال مهددون وأسرهم بالتشريد بسبب جبروت واستغلال أصحاب الأعمال الذين اعتصروهم والآن يريدون التخلص منهم لتشغيل المصنع مرة . أخرى سعياً وراء الأرباح

اللجنة التنسيقية للحقوق والحريات النقابية

**************

اللجنة التنسيقية للحقوق والحريات النقابية والعمالية

لا ..لتشريد عمال الاسبستوس

خرج علينا المستثمر الأمبراطور " أحمدعبد العظيم لقمة " ببدعة جديدة فى علاقات العمل عندما فصل أكثر من خمسين عاملاً من عمال إحدى شركاته "الشركة المصرية الاسبانية لمنتجات الاسبستوس" ( أورا مصر ) بالعاشر من رمضان يوم 25 ديسمبر الماضى، وذلك تنفيذاً كما يدعى لقرار مجلس الوزراء فى 9/11/2004 ، وقرار وزير التجارة الخارجية والصناعة رقم 336 بتاريخ 11/12/2004 ، وتطبيقاً لمواد القانون، وذلك بموجب الخطابات غير المؤرخة التى أرسلها للعمال على منازلهم .
كان العمال قد اعلنوا الاعتصام منذ اربعين يوما بمقر شركتهم ، إحتجاجاً على سقوط عدد من زملائهم أمامهم قتلى أو مرضى نتيجة للعمل فى مادة الأسبستوس التى تؤدى إلى السرطان القاتل ، فى نفس الوقت الذى يجنى فيه " لقمة " من وراء ذلك أرباحاً بالملايين ، ويبخل على عماله بأجور عادلة أو العمل فى بيئة نظيفة أو حتى الصرف على علاجهم ، وكان قد عاقبهم على إحتجاجهم ، ومطالبتهم بحقهم العادل بالعمل فى بيئة نظيفة وبشروط عمل صحية وعادلة ، بحرمانهم من أجورهم عن الأربعة شهور الأخيرة ، كل هذا والرأسمالى القوى لايهتز ولايستجيب ، والحكومة من الناحية الأخرى، التى تدعى يوميا انحيازها للجماهير، بكافة أجهزتها لاتتدخل ، وإذا تدخلت يكون تدخلها ضد العمال ولحساب ( وعلى حساب ) المليونير المحسن الكبير .
وعندما أحرج إعتصام العمال الجميع وكشف المستور – والمسكوت عنه – من دخول مادة الأسبستوس المحرمة دولياً من سنوات طويلة مصر تحت سمع وبصر ومباركة حكومتها وأجهزتها الصحية والبيئية والأمنية والنقابية والسلامة المهنية صدرت القرارات الوزارية يوم 23ديسمبر الماضى التى ( تؤكد وقف تصنيع أو إنتاج أو إستخدام أية منتجات من مادة الأسبستوس ) ، والتى لعب بها " لقمة " واستخدمها لفصل العمال المعتصمين .وبيت القصيد إن القرارات الوزارية كالعادة تضع فى اعتبارها مصالح الكبار فقط ،ولذا فقد حرصت على السماح لرجال الاعمال على تشغيل مصانعهم بالكميات لتى سبق استيرادها،ولما كان العمال معتصمون بمقر الشركة فكان لابد من التخلص منهم لكى تدور عجلة الاسبستوس مخلفة وراءها مرضى وقتلى وتلوث .
ورغم ما لعمال " أورا مصر" الأبطال وإعتصامهم المجيد علينا جميعا شعباً ووطن من فضل وإنقاذنا من عار ومخاطر الأسبستوس التى لاتطول من يعمل فيها فقط أو من يستخدمها فقط بل تمتد لمن يعيش بالقرب منها أو حتى يمر عليها ، إلا أنهم – ووحدهم - الذين دفعوا ثمن إنقاذناهذا ، بحرمانهم من أجورهم ومن عملهم بل ومن صحتهم، وأحياناً حياتهم .
ولم يعد أمامنا – جميعاً – إلا أن ننتصف لعمال الأسبستوس ، وأن نساندهم وندعمهم للحصول على حقوقهم ممن أغتصبوها وكونوا الثروات الحرام وغير المشروعة ، من عرق العمال وكدهم وصحتهم وحياتهم ومستقبل أسرهم وأولادهم .
فلينهض عمال مصر جميعاً للأخذ بثأر العمال الشهداء ، ولإسترداد الحقوق المغتصبة ، ولينتفض كل وطنى شريف ، وكل النشطاء والحقوقيين والسياسيين والمنحازين إلى عالم أفضل خال من القهر والإستغلال والتلوث ، للتضامن مع عمال الأسبستوس حتى يحصلون على اجورهم ، وعلى حقهم فى العمل فى بيئة نظيفة وبشروط عادلة ، وعلاج المرضى منهم ، وتعويض كل العمال والمضارين من إستخدام مادة الأسبستوس ، وورثتهم ، ومحاسبة كل من شارك فى هذه الجريمة .
عاش كفاح عمال "أورا مصر" ...
عاش الكفاح ضد القهر والإستغلال والفساد والتلوث

القاهرة فى 30/12/2004 اللجنة التنسيقية للحقوق والحريات النقابية والعمالية